_

موسم البطاطا بمهب الريح

مرة جديدة ينشط تجار الاستيراد والفاسدين من أجل ضرب مواسم الإنتاج الزراعي المحلي، ومن أجل التحكم بسعره وآليات تصريفه، على حساب الفلاحين والمزارعين، حيث وصلت إلى الموانئ السورية بواخر محملة بالبطاطا المصرية في وقت بدأ الإنتاج المحلي منها بالحصاد، بعد…

«كيف عايشين»؟!

مهما حاولت الأسرة السورية أن تقلّص التكاليف الضرورية التي تحتاجها، ومهما ابتدعت من حلول تقشفية، فإن أي حسبة منطقية تقول بأنها تحتاج إلى أكثر من200 ألف شهرياً، بل حوالي 270 ألف ليرة مع تجاوز صرف الدولار عتبة 620 ليرة سورية.

في «الثلاثاء الاقتصادي»: مشروع «خلف الرازي» فخر الإعمار الحكومي..!

أقامت جمعية العلوم الاقتصادية اليوم 10-5-2016 ندوتها الشهرية المقرّة في الثلاثاء الأول من كل شهر في المركز الثقافي العربي في أبو رمانة. الندوة التي حضرها العشرات من رواد الجمعية وبعض الإعلاميين كانت مخصصة لمتابعة البحث في ملف إعادة الإعمار في…

(ع البال شرشف قصب حوران)

ما يزيد عن الشهرين من عمر الهدنة المعلنة بتاريخ 27/2/2016 كانت فرصة لأهالي درعا وسهل حوران، بمدنه وبلداته وقراه العديدة، لتنفس الصعداء، حيث انخفضت العمليات القتالية بشكل كبير، وما بقي هي تلك العمليات التي تقوم بها الفصائل المسلحة في تصفية…

تداعيات.. الحكومة والمواطن

ترى ما هي المفردة الأكثر تداولاً بين السوريين بهذه الفترة؟ سؤال تبادر لذهني عندما لفت نظري مقال عن كلمة «تقشف» التي فازت بلقب كلمة العام 2010 في أمريكا، والسبب أنها كانت الكلمة الأكثر بحثاً من قبل الأمريكيين عن معناها في…

الخدمات في ريف دمشق «مزرية»... مراكز صحية دون أطباء والتربية تمارس «الإغراء»!

زادت الحرب من معاناة ريف دمشق، بل زادت حتى من تهميشه خدمياً وصحياً وتعليمياً نتيجة بعده ولو نسبياً عن العاصمة دمشق ومقر الوزارات الحكومية، والجمعيات الخيرية المتعاونة مع المنظمات الدولية، ما فاقم مشاكل عدة كانت موجودة سابقاً للأسباب سالفة الذكر،…

دير الزور السماء تمطر مساعدات.. ولكن..!؟

شهدت الفترة الأخيرة إنزال الطائرات الروسية لكميات عديدة من المواد الغذائية لأهالي دير الزور المحاصرين عبر المظلات، بعضها من روسيا وبعضها من منظمة الإغاثة العالمية.

الحرب خلف ظهر المعمل.. «قاسيون» في «اسمنت عدرا»

قامت جريدة «قاسيون» اليوم 9 أيار 2016 بزيارة ميدانية إلى معمل اسمنت عدرا، المعمل الذي أصبح عمره الإنتاجي 37 عاماً، واستطاعت الحرب الجارية وظروفها أن توقفه لمدة عشرة شهور فقط خلال خمسة سنوات، من المعارك حوله، متسببةً في توقف العمل…

بيانات الخليوي السنوية: الاتصالات.. (بؤرة المفارقات)!

أصدرت شركتي الاتصالات الخليوية العاملتين في هذا القطاع السيادي في سورية، بياناتهما المالية لعام 2015، والقطاع الأعلى ربحاً واحتكاراً في سورية، ينبغي قراءة أرقام إيراداته وحصة الدولة منها وحجم أرباحه، وأرباح القلة فيه.. قاسيون تستعرض هذه الأرقام من الإفصاحات المنشورة…

حلب تصر على البقاء وتسرّع الحل السياسي

لا يبدوأن أياً من أطراف الصراع يعير اهتماماً لأهالي مدينة حلب وريفها من المدنيين، بل على العكس فهم يتبارون باستثمار هؤلاء الأهالي ومعاناتهم على مذبح الرهانات الخاسرة بتعويم الحلول العسكرية، عبر المزيد من الضحايا والدمار، وكل منهم يحمل الأطراف الأخرى…